النائب عودة يخصص خطابه في الكنيست لإرث توفيق طوبي


تحدث النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة في الكنيست أمس الثلاثاء عن النائب السابق طيب الذكر توفيق طوبي. وذلك بمناسبة الذكرى الخامسة لرحيل طوبي.

افتتح النائب عودة خطابه قائلا: ودعنا قبل خمسة أعوام الرفيق الغالي على قلوبنا - توفيق طوبي. النائب السابق الذي مثّلنا في الكنيست لمدة 40 عامًا، توفيق طوبي الأسم الأبرز في معارك البقاء.

وتابع عودة قائلا: توفيق طوبي وماير فلنر هما من نجحا بفضح أحداث المجزرة في كفرقاسم. هذه المجزرة التي حاول منفذوها ان يرهبوا الجماهير العربية من خلالها كي يتركوا الوطن، ولكن طوبي وفلنر فضحا المجزرة وأهدافها. توفيق طوبي كان المناضل الأعند ضد الحكم العسكري.

واقتبس عودة من خطاب طوبي الأول في الكنيست في آذار 1949: "ان تجريد أقليّة قوميّة من حقوقها يؤدّي الى تجريد كل مواطني الدولة من الديمقراطية والحرية. لا يمكن تجزئة الديمقراطية والحرية".

وقال عودة: هذه الكلمات التي قالها النائب الشيوعي ابن حيفا الذي لم يتجاوز عمره انذاك الثلاثون عامًا وبالرغم من مرور 67 عامًا، الا انها ما زالت تلائم واقعنا اليوم. واختتم عودة خطابه قائلا: توفيق طوبي معلمي الأول الذي كنت ازوره في بيته لمدّة 20 عامًا هو قدوتي، ونحن مستمرون بالمضي في طريقه.

יו"ר הרשימה המשותפת ח"כ איימן עודה
עקבו אחרינו ברשתות החברתיות
  • Facebook Basic Black
  • Black YouTube Icon
  • Twitter Basic Black